الطاولة المضيئة

طاولة تتكون من سطح مستو يوجد أسفله مصدر ضوء يضيء باتجاه أعلى الطاولة بالوان مختلفة، يتم التحكم بالألوان من خلال جهاز تحكم عن بعد أو أزرار. متوفرة بأكثر من 16 لون مضيء بالاضافة إلى خاصية تغيير اللون عن طريق الصوت.

تساعد على تحفيز حاسة اللمس والبصر من خلال الرمل والأشكال التي يلعب بها الأطفال على سطح الطاولة، والتغيير بألوان الإضاءة الموجود عليها. 

وتعد طريقة ممتعة لتعلم الأشكال والألوان والحروف، فهي مصدر ممتاز للمدخلات الحسية البصرية.

أين يتم استخدام الطاولة المضيئة ومن يمكنه الاستفادة منها؟

يتم استعمالها في الصفوف الدراسية والصفوف التأهيلية  والمنازل، للأطفال في مرحلة الطفولة المبكرة مثل الحضانات ورياض الأطفال ومراكز التأهيل.

استخدامات الطاولة المضيئة وفوائدها

تستعمل للعب والتعلم الأكاديمي، والاكتشاف العلمي، والتكامل الحسي

يتم استعمالها للعب والرسم بالرمل على سطح الطاولة، يتم وضع أشكال على سطحها واللعب بها، لعمل ظلال متنوعة

تعد طريقة لتعلم الرياضيات والعلوم واللغة والقراءة

تشجع مجموعة من المهارات التنموية مثل التطوير الحركي الدقيق، ومهارات ما قبل الكتابة، والتنسيق بين اليد والعين، والتعرف على الألوان وغير ذلك الكثير!

يمكن استعمالها لتطوير النطق عند الأطفال عن طريق تحفيزهم لإصدار أصوات منهم لتغير الألوان على السطح