آيرس توقع اتفاقية مع مؤسسة الانسانية والشمول (HI)

اتفاقية المشروع

رام الله؛ كانون أول 2021. وقعت شركة آيرس اتفاقية لتزويد 178 عائلة و 8 مدارس حكومية بنظام الصندوق الحسي. وذلك بدعم من مؤسسة الانسانية والشمول Humanity & inclusion. ضمن مشروع يهدف لتوفير التكنولوجيا المساندة للأطفال في المدارس الحكومية؛ للاستفادة منها في عملية الدمج في العملية التعليمية.

الفئة المستهدفة 

خلال تركيب النظام والتدريب في غرف المصادر داخل المدارس الحكومية

ويستهدف المشروع 178 طفل من منطقة جنوب الضفة الغربية. والذي تتراوح أعمارهم بين عمر 6
سنوات وحتى 10 سنوات. وسيتم الاستفادة من المحتويات التعليمية بالنظام؛ لرفع مستوى المعرفة والإدراك لديهم. وستقدم آيرس تدريباً للفئة المستفيدة من المشروع على كيفية الاستفادة من النظام واستغلاله في عملية التعليم. والحصول  على بيئة مريحة لهم داخل منزلهم او غرفتهم الصفية. 

كما سيتم وضع النظام داخل المدارس الثمانية  في غرفة المصادر بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم. والتي يتم استعمالها لتقديم التعليم المباشر والانشطة العلاجية للأطفال بداخلها ممن يعانون من صعوبات في التعلم. من خلال المتابعة مع هؤلاء الأطفال لتوفير التعليم الجامع لهم مع زملائهم داخل الصف بشكل موجه لضمان الحصول على أفضل استفادة لهم. والتسلسل معهم في اكتساب المعرفة والمهارات بشكل متدرج عبر نظام الصندوق الحسي والأنشطة الاخرى.

مراحل التنفيذ

وسيتم تنفيذ المشروع على ثلاث مراحل متتالية، المرحلة الاولى تم تنفيذها في النصف الثاني من شهر كانون الثاني حيث شملت تركيب النظام في المدارس الثمانية وتوزيعه على 50 عائلة. حيث سيتم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الثانية في منتصف شهر فبراير من خلال تزويد 70 عائلة بالنظام، و المرحلة الثالثة التي ستكون الاخيرة في هذا المشروع الفريد سيتم الانتهاء منها في النصف الثاني من شهر آذار.

نظام الصندوق الحسي

تدريب العائلات على نظام الصندوق الحسي في المرحلة الاولى من المشروع

ويذكر أن نظام الصندوق الحسي نظام تكنولوجي تعليمي وتأهيلي للأطفال، يستعمل لتسهيل استقبال المعلومة لدى الطفل عن طريق استخدام عدة حواس مجتمعة. من خلال التحكم بلون اضاءة الغرفة الموجود بها وعرض المحتويات الموجهة عبر شاشة التلفاز. ويمكن نظام الصندوق الحسي المستخدم من التحكم بالبيئة المحيطة به؛ مما يساعد على زيادة التركيز والإدراك لديه بطريقة ترفيهية وممتعة. وتوفير الجو المناسب للطفل في بيئته التعليمية.

ويعتبر هذا المشروع بالنسبة لآيرس أحد المشاريع النوعية والفريدة التي يتم تطبيقها. حيث يعتبر الخطو الاولى للدخول بالبيئة الحسية ونظام الصندوق الحسي للمنازل. خاصة بعد الانتهاء من الفترة التجريبية له داخل بعض المنازل التي تم تزويدها، واثباته لكفائته وفائدته الكبيرة على الأطفال. 

وبهذا المشروع المميز تكون آيرس قد بدأت  عام 2022  بتميز جديد يسجل لها، وهو الدخول بنظام الصندوق الحسي لخدمة فئة جديدة وهي فئة العائلة والمنزل. ومساعدة الطلبة في تلبية احتياجاتهم التعليمية، والموائمة بينها داخل المنزل والمدرسة.